الرئيسية / إشراقات متنوعة / لتكن أنت البطل بقلم: الكاتب كروشي يونس

لتكن أنت البطل بقلم: الكاتب كروشي يونس

Advertisement

لتكون أنت البطل
شهر رمضان ، أو شهر التوبة والغفران ، شهر أبتدع فيه بكل الجمال وحملت على صفحاته كل الهجان ،القنوات فتحت ذراعيها لكل المجالات الرياضية والأفلام والسياسة ورسوم متحركة ، كما كانت قنوات “BMX” الرياضية حاملة لكل المشاعل الرياضية خلال هذا الشهر .
أولا كانت لمحبوبة الجماهير كرة القدم كل الدعم وأول ما حدث فوز مانشيستر سيتي على ليفربول بثلاثة أهداف مقابل هدف صلاح ، وثانيها كان إخراج الملوك ريال مدريد الكاتالوني برشلونة من نصف نهائي كأس الملك ، تواصلت الأحداث ، بالتطورات فالريال أصبح أول ناد يفوز على شلسي ذهابا وإيابا وأنشيلوتي يأخذ كارلوس إلى إبطال مفعول الكرة بالقذفات ، ميلان يخرج النادي الذي رشح لنيل اللقب ، البافاري البايرن خارج أسوار القلعة الأوروبية بخسارته أمام الأزرق السماوي مانشيستر سيتي الإنجليزي ، وعقدة الألمان أمام الإنجليز تتواصل ، ماحدث أيضا في معشوقة الجماهير خلال شهر رمضان الجماهير إن لم تجد المكان للمشاهدة فأجلس على الشجر ، هكذا كان جمهور خيتافي في مدريد أمام برشلونة ، إنتهت حلقات مسلسل الكرة وسنبدأ بألعاب القوى لأقل من18عاما ، السباحة الفينزويليةأليينا برافوكس تحرز خمس ميداليات ذهبية ، والعداء الأمريكي كارلوس رازافيل يحرز سبعة ميداليات ذهبية ، وحتى القفز على الزانة فكانت الروسية شلوبوسيس باراشيش تحرز أربع ميداليات ذهبية ، إنتهت المحافل الأوروبية في قنوات “BMX” الرياضية بكرة السلة الأمريكية حيث كانت المباريات الأقوى مبارات دوصن روكتس وضيفه شيكاغو بولز والفوز لرفقاء العالمي كريفن ماص .
كل ما نقلته القناة البيضاء خلال شهر رمضان هي هنا ودائما هنا مع زملاء صنعو الوتيرة وتفاقمو على إنجاح المسارح فالأحداث الرياضية متواصلة وستتواصل مع القنوات البيضاء التي فعلت المستحيل لتشاهدها أنت وتستمتع بها ، فلا تغير قنات “BMx”الرياضية، فأفتح عالمك الرياضي أربعة وعشرين ساعة بأربعة وعشرين قنات تفتح لك الفرح وتبسطه ببساطة لتكون أنت البطل…
بقلم: الكاتب كروشي يونس.

Advertisement

عن يونس كروشي: مراسل صحفي

Avatar

شاهد أيضاً

صحوة ضمير بقلم: السيد سعيد سالم

Advertisement صحوة ضمير صدمات الحياة صارت كثيرة جعلتنا نتساءل في حيرة هل تاه منا الطريق؟ …

رثاء الكرامة العربية بقلم:عبد الناصر عليوي

Advertisement رثاء الكرامة العربية ———- كــيفَ الأَمــاجِدُ أصــبحوا أنــعاما وإلــى الأعــادي أصــبحوا خُدَّاما . إن …

اترك تعليقاً