الرئيسية / النثر / غريب الديار…..الأستاذة شباح نورة

غريب الديار…..الأستاذة شباح نورة

Advertisement

في بلدي و لكني غريب الديار
إذا قربت باعدوا وأعلنوا الاستنفار
وإذا باعدت بكوا ونشروني في الأخبار
لما هذا الخلط في المشاعر بين المد والجزر
أحببتكم وصنت العهد وفيت بصلة الأرحام
لكنكم قطعتم الوصل وأقفلتم بابكم بإحكام
نفسي تتوق للمة والبسمة وقعدت الأحباب
فوضت أمري لله العزيز الجبار برضا الأقدار
في جعبتي خير الأفكار ويدي مبسوطة للأنام
أزدري التكبر والتنمر والتفرقة بين الأجناس
وأشجع الجمع والتكافل ومد يد العون لليتيم
والمسكين والفقير ومسح دموع المغبون
الذي هربت منه الضحكة والفرحة والصحة
ونفرت منه الألوان كل شيء قاتم لا طعم له
لا ملامح فيه أضحى هيكل بين الأسود والزعفران
وغبار الأحزان ملتصقة به بل والاكتئاب
وانطبعت عليه و على ناصيته لا مفر منه
إلا بتغيير النفس وغرفها ومتاهاتها ومكبوتاتها
بتنظيف وغسل مدخنتها بطيب القول
وجميل الفعل والثقة والايمان بأن الغد أفضل
ستنبت لك بذور المحبة براعم الأمنيات
وتزهر أيامك بثوب العافية وتكبر براعمك
وتثمر الفلاح و الأمل والطموح والتألق
وتعود الطيور لأوكارها ، وأعود لوادي
و لأهلي وناسي فمهما كان لا انفصال

عن مدير التحرير :عبد الله بكري

Avatar

شاهد أيضاً

براءة موءودة ……بقلم سهام رمضان محمد حسن

Advertisement براءة موؤودة مقال بقلم/ سهام رمضان محمد حسن مصر /اسوان بين الحاجة و الطمع …

قدر بلا أحلام…..في أدب وفلسفة بقلم: الأديب “عبد القادر زرنيخ”

Advertisement قدر بلا أحلام…..في أدب وفلسفة الأديب عبد القادر زرنيخ . . . (نص أدبي)…(فئة …

اترك تعليقاً