الرئيسية / إشراقات أدبية / ” حظوظ _____البحر :بقلم الاستاذة الشاعرة :زكيَّة أبو شاويش _ أُم إسلام

” حظوظ _____البحر :بقلم الاستاذة الشاعرة :زكيَّة أبو شاويش _ أُم إسلام

Advertisement

قال الشَّاعر /
هــــل كـلُّ أرباب الغرام تعانــــي؟____أم إنَّ حظّي فــي هــواهُ رمانــي
معارضة بعنوان :
حظوظ _________________________البحر : الكامل المقطوع
ميزانُ إهمالٍ يطيشُ بجانِ ___لا خيرَ في جهدٍ مضى كسنان
هذا ابتلاءٌ لا يريدُ مجافياً ___والحِبُّ أعمى لا يُرى بمكانِ
ها قد علمتُ بأنَّ حظي عاثرٌ ___والوصلُ كانَ مع الرفيق الثاني
ما كنتُ أعرفُ ما الهوى وتركتني ___في حومةِ الأحداثِ مثلُ جبانِ
ولقد تلاقت كلُّ أيدٍ عندما ___مدَّ الزَّمانُ ذراعهُ لبنان
ما كانَ يدري ما النَّوى بعدَ اللقا ___فالكلُّ في عُرسٍ بغيرِ أغاني
………………….
يا ربِّ إني قد شعرتُ بطعنةٍ ___ أدمت فؤاداً يحتمي بجنانِ
ها قد وقعتُ بحفرةٍ مزويَّةٍ ___عن أعينِ الرُّقباءِ من أسناني
في قعرها ثار الهوى وتخضَّبت ___منهُ الشجونُ بكلِّ لونِ قان
ما حيلتي من بعد ما ذبحَ النَّوى___ أملاً بوصلٍ باتَ في الأكفانِ
ورأيتني في حيرةٍ مهزومةٍ ___لا عاشَ شوقٌ قد سقاهُ مُعان
إذ ضاقَ صدرٌ والحياةُ كئيبةٌ ___ تزجي هلاوسَ من دنا بحنانِ
………………..
ضاءَ الفضاءُ بمن أتى كمبشِّرٍ ___ برجوعِ محبوبٍ يريدُ بناني
ليطيلَ أيَّاماَ تعيدُ جناءها ___ من كلِّ إحساسٍ سما لعنان
إنَّ السعادةَ لم تدمِ لمعذَّبٍ ___فالفقدُ كانَ مهيمناً كرهانِ
من بعدِ حادثةٍ تمزَّقت العرى ___وتباعدَت آمالُ من أرداني
فالبترُ أعلنَ للشقاءِ صحيفةً ___ نزفت بكلِّ الهمِّ لا للباني
والصبرُ كانَ بقدوةٍ لعنائنا ___صلوا عليه رسولنا العدنانِ
………………….
الأربعاء 14 صفر 1445 ه
30 أُغسطس 2023 م
زكيَّة أبو شاويش _ أُم إسلام

عن المحرر الصحفي: عوض خلف عوض

المحرر الصحفي: عوض خلف عوض
مراسل صحفي في صحيفة نحو الشروق مدير في شركة سياحية

شاهد أيضاً

البطل في قصتك بقلم الدكتور عمار القحوي /اليمن 🇭🇺🇭🇺🇭🇺

Advertisement البطل في قصتك تفنن في مصارعة أحلامك وان رأيت حطام نفسك يتلاشى كالرماد من …

دموع الصمت للشاعرة نزهة الجزائرية

Advertisement دموع الصمت هل تدري دموع تنسكب بصمت دانت و أحمرت وجنتي جل الصمت يسكن …

اترك تعليقاً