الرئيسية / المقال / اليوم العالمي للكتاب//بقلم الكاتبة ملفينا ابومراد من لبنان

اليوم العالمي للكتاب//بقلم الكاتبة ملفينا ابومراد من لبنان

Advertisement

اليوم العالمي للكتاب
الكتاب خير جليس و خير أنيس و خير من وضع الحرف في عقولنا. كل عام و جميع من نشر ما يكتبه الأدباء و الشعراء بخير. و لن أنسى القراء الكرام ،و حضراتكم بخير.

اليوم العالمِي لِلكتاب وحقوق المؤلف هُو اِحتِفال يقام كل عام في 23 أبرِيل / نَيسان، بعد أن قررت اليونسكو منذ عام 1995 الاحتفال بالكتاب ومؤلفي الكتب.[2] يعتبر توقيت اليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف، تاريخ رمزي في عالم الأدب، كونه يوافق ذكرى وفاة عددا من الأدباء العالميين، مثل وليم شكسبير، غارثيلاسو دي لا فيغا، وميغيل دي ثيربانتس.[3] وضمن احتفالات منظمة اليونسكو بهذا اليوم، تقوم المنظمة بالتعاون مع منظمات دولية معنية بصناعة الكتب، باختيار مدينة كعاصمة دولية للكتاب.[4]( شكرا ويكيبديا )

الكتاب : صُّوّرت فيه الحروف في كلمات و جمل و مواضيع تحفظ فيه للناشئة كذلك لمن هم اكبر من الاطفال و المراهقين . للشباب و للكهول و للمسنين ، كل يقرأ حسب عمره و ما يحلو له .
الكتاب التعليمي المصور للاطفال . الكتاب المدرسي للاولاد ، الكتاب الجامعي للتخصص ،كتب الشعر و الادب ، الكتب الدينية و غيرها ..و في عصرنا تترافق الكتب مع المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي ، كما تنشر ورقيا ، ورقيا قليل من القراء من يشتري الكتاب اليوم و يدفع ثمنه ، يأخذونه عبر النسخ او التنزيل و يحتفظون به ، هذا اجحاف بحق المؤلف اي الكاتب ،كونه لا يسترد ثمن طباعته، و لن أقول ثمن افكاره و وقته، هذه لا ثمن لها.

لان الكتابة متعة الكاتب ، كما ان دورُ النشر تأخذ حقوقها سلفا ، تُسَّوق الكتاب ، و قد تحرم الكاتب من حقوقه من الاموال التي تتقاضاها من المكتبات للأسف .
الكتاب من اهم الاصدقاء للانسان ، يصور الكاتب مشاعره بالحروف ، قد يقراء القارئ فيه همومه و افراحه ، يسرح في عالم الخيال ، يتصور احداث الرواية او القصيدة ، يكتسب من النصوص التوثيقة و الثقافية مما يحفذ فكره على البحث في امور قد تفيده استذادة في المعرفة ..
احيانا يستنبط القارئ حكما يدونها ، ممكن من باب الهواية او قد يدخلها في جمل بمواضيع يكتبها ..
الكتاب الجيد من الكاتب المبدع ،الكاتب باب المعرفة و القارئ المتلقى ، فهو المساهم في حفظ النصوص التي كتبها و نشرها ، و قد يكون الكاتب قد تلقى او استقى من معلوماته من كاتب اخر او من جريدة او مجلة او حتى من الانترنت و ذلك يسمى بحثا .
الكاتب الجيد و حفاظاً على حقوق الملكية الفكرية يذكر من اي مصدر المعلومة التي ترد في نصه او كتابه ، ان كان قد استقاها ؟ و في عدم ذكره يكون سارقا ، توجد قوانين تحفظ الملكية الفكرية …
ملفينا ابومراد
لبنان
2023/4/23

عن المحرر الصحفي: أساهي فريد

المحرر الصحفي: أساهي فريد

شاهد أيضاً

اليوم الدولي للضمير 05 نيسان/أبريل بقلم الكاتبة اللبنانية ملفينا ابومراد

Advertisement اليوم الدولي للضمير 05 نيسان/أبريل تم تحديد اليوم الدولي للضمير في 25 يوليو/ تموز …

اليوم العالمي للهدر بقلم الكاتبة اللبنانية ملفينا ابومراد

Advertisement اليوم العالمي للهدر في ١٤ ديسمبر من العام ٢٠٢٢ اعتمدت الجمعية العامة للامم المتحدة …

اترك تعليقاً