الرئيسية / أخبار أدبية / صدر حديثًا كتاب (ليل المحطات والنجوم) للكاتب العُماني سيف الرحبي

صدر حديثًا كتاب (ليل المحطات والنجوم) للكاتب العُماني سيف الرحبي

Advertisement

صدر حديثًا كتاب (ليل المحطات والنجوم) للكاتب العُماني سيف الرحبي

كتبت /لطيفة محمد حسيب القاضي

عُمان- صدر حديثاً عن دار العين-القاهرة كتاب جديد بعنوان (ليل المحطات والنجوم) للشاعر العُماني الكبير سيف الرحبي .
يستقرئُ سيف الرحبي عبر محطات القطارات، المرافئ والمطارات ووسائل العبور التي تحمل البشر عبرها إلى المعلوم الملفع بهواجس الخوف من المجهول المباغت. وخلف ذلك وفي ثناياه رحلةُ الكائن في عبوره على هذه الأرض ذاهبًا في نهاية تطوافه وترحُّله إلى حتمية الغياب الأخير والزوال.
نقرأ أيضا بمسار جريان النصوص ومنعرجاتها، ظلالَ التاريخ الثقيلة للمرحلة الراهنة سياسةً واجتماعًا وحروبًا، بحمولاتها المأساوية المتفجرة.
يحمل كتاب(ليل المحطات والنجوم) عنوانًا مثيرًا وملهمًا يجذب انتباه القرّاء.
يُعد إصدار هذا الكتاب  للشاعر العُماني الكبير سيف الرحبي  حدثًا مهمًا في عالم السرد الأدبي، حيث ينقل في كتابه  القُرّاء إلى عوالم متنوعة بين المحطات والنجوم، حيث يتواجد الجمال والألم والأمل في كل صفحة؛ فيعكس  قدرته على خلق عوالم خيالية تأسر القلوب والعقول.
يأتي هذا الكتاب كإضافة جديدة لمسيرة الشاعر سيف الرحبي، حيث يستكشف فيه أعماق الروح والمشاعر من خلال سرد شعري متميز.

السيرة الذاتية للشاعر سيف الرحبي:


سيف الرحبي هو كاتب عماني يشغل منصب رئيس تحرير مجلة نزوى الثقافية الفصلية التي تصدر في مسقط. لقد تم ترجمة مختارات من أعماله الأدبية إلى عدة لغات عالمية مثل الإنجليزية والفرنسية والألمانية والهولندية والبولندية. تأثرت تجربة سيف الرحبي الشعرية والأدبية بالغربة والترحال. من بين أهم أعماله الأدبية : “نورسة الجنون”، وهو إصدار شعري أثار جدلاً بمجرد صدوره في دمشق عام 1981. كما صدرت له مجموعة شعرية أخرى مثل: “الجبل الأخضر”، و”أجراس الطبيعة” ،و”رأس المسافر”، و”مدينة واحدة لا تكفي لذبح عصفور”، و”رجل من الربع الخالي”. كما صدر له مقالات بعنوان: “ذاكرة الشتات”، وله أيضًا كتاب “منازل الخطوة الأولى” وهو عبارة عن مجموعة قصص قصيرة، وأيضًا له ديوان شعر “جبال”، و”معجم الجحيم” ،و”يد في آخر العالم”،و”حوار الأمكنة والوجوه”، إلى جانب “الجندي الذي رأى الطائر في نومه” كما صدرت له أعمال متنوعة أخرى من بينها” قوس قزح الصحراء”، و”تأملات في الجفاف واللاجدوى”، و”مقبرة السلالة” التي صدرت في ألمانيا عام 2003، و”الصيد في الظلام”، و”أرق الصحراء”، و”نشيد الأعمى”، و”حياة على عجل”، و”حيث السحرة يناشدون بعضهم بأسماء مستعارة” وهو ديوان شعر صدر عن مجلة دبي الثقافية عام 2009.لقد حصل سيف الرحبي على العديد من الجوائز والتكريمات، بما في ذلك جائزة السلطان قابوس التقديرية للثقافة والفنون والآداب في دورتها الثانية عام 2013. كما حصل على جوائز أخرى في المنطقة العربية.

عن المحررة الصحفية: لطيفة محمد حسيب القاضي

المحررة الصحفية: لطيفة محمد حسيب القاضي

شاهد أيضاً

كم هذا التشوه بادي للشاعرة ملفينا ابومراد

Advertisement كم هذا التشوه بادي ا لم تستطع التفادي جمال بالقبح مطعون مَن المجرم مَن …

نادي المواهب الأدبي في موسم جديد هذا السبت 27جانفي_ جيجل

Advertisement ** مواعيد ثقافية يرفع الستار الحادي عشر لنادي المواهب الأدبي، بمفاجآت عديدة و أسماء …

اترك تعليقاً