الرئيسية / إشراقات أدبية / متى … متى بقلم سعيد ابراهيم زعلوك

متى … متى بقلم سعيد ابراهيم زعلوك

Advertisement

كل صباح …
نصحو علي موت
ودماء زكية تسفك ..
وتموت أرواح

متى نسعد ؟
ومتى نفرح ؟
ومتى يموت الموت ؟
ونحيا الحياة ؛
وتغزو قلوبنا الأفراح

ومتى يا وطني تنعم بالأمان
وتحيا في ظلال النعيم
وتبقى شامخآ .. عظيم
ويرحل عنك الخوف
وتضمحل الأحزان
ومن أصابك بوجع يصيبه الخذلان
ورأيات عزك تبقى مرفوعة
في الأعالي ساطعة
وتبقى ربوعك رائعة
ويفتح للنصر فيك الف مفتاح

وتشرق بالفرح فيك كل الأشياء
وتنعم بعزك الأرواح
متى يموت الموت
وتموت الجراح
ويخذل كيد كل جبان .. وسفاح

عن مومنة نورهان: محررة

Avatar

شاهد أيضاً

لو لم تكوني قدري بقلم الشاعر: مهند الياس

Advertisement لو لم تكوني قدري شعر: مهند الياس ** لو لم تكوني قدري وعشقي المكتوب …

( نــــــــويتُ أصـــومُ ) بقلم: “حمودة سعيد محمود”

Advertisement ( نــــــــويتُ أصـــومُ ) أحقــا أتانا نسيمُ الصيامِ ؟! وقد حانَ حتمًا نؤدي القيامْ …

اترك تعليقاً